منتدى الجادية الرسمي :: www.aljadiah.com

 

 

::- إعلانات المنتدى -::


« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: ألف مبروك للأخ العزيز فهد سالم الترقية (آخر رد :مجرد احساس)       :: الفروقات الـ 20 بين التدريب والتطوير (آخر رد :روح التفاؤل)       :: نظاما لعقوبات مخالفي نظام الإقامة والعمل والمتعاملين معهم (آخر رد :ليل)       :: جديدي الفوتو غرافي....(((الامل))) (آخر رد :جمعان الخثيمي)       :: زوجة خالد عبدالله عبدالعزيز في ذمة الله (آخر رد :قطرات الشهد)       :: جديدي الشعري..((القبر))......جمعان الخثيمي (آخر رد :قطرات الشهد)       :: زواج الأستاذ فهد سعيد شلاش (آخر رد :مجرد احساس)       :: هام وعاجل .. تجنيد بالقوات البحرية (آخر رد :أبو صبا)       :: تجنيد بالقوات البحرية (آخر رد :الصديق الصادق)       :: لقاء أبناء الجادية في مكة بتاريخ3/ 5/ 1435 (آخر رد :سـالـم قحطان)      


 
العودة   منتدى الجادية الرسمي > .. { قَرية التقاسيم الوجدانيّة } .. > مُنتدى الشعر والأدب
 

مُنتدى الشعر والأدب لـِ الحديث بقية ; ولا تكون البقيّة إلا بعناقٍ بين كلماتنا ؛ بمدادٍ من الشعر وأحاسيس شعرائنا

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 13 Jan 2010   #1
حنش بن عبدالله
كبار الشخصيات
افتراضي مختارات من شعر قيس بن ذريح (صاحب لبنى )

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يسعدني أن أضع بين أيديكم مختارات من شعر (قيس لبنى)



نبذة عن الشاعر

قيس لبنى

قَيس بن ذُرَيح
? - 68 هـ / ? - 687 م
قيس بن ذريح بن سنة بن حذافة الكناني.
شاعر من العشاق المتيمين، اشتهر بحب لبنى بنت الحباب الكعبية، وهو من
شعراء العصر الأموي، ومن سكان المدينة. كان رضيعاً للحسين بن علي بن
أبي طالب، أرضعته أم قيس، وأخباره مع لبنى كثيرة جداً، وشعره عالي
الطبقة في التشبيب ووصف الشوق والحنين.
وقال شعره في لبنى بعد زواجه منها , وقد زاد حزنه وألمه عندما طلقها
وهويحبها حباً شديداً , وهي تحبه أيضاً, ولكن طلقها نزولاً عند رغبة والده ووالدته
وعندما تزوجت بعد طلاقها زاد هيامه بها وقال شعراً ممزوجاً بالحزن والألم ...



ألاحي لبنى اليوم إن كنت غاديا


ألاحي لبنى اليوم إن كنت غاديا**وألمِمْ بِها مِن قَبـلِ أنْ لا تَلاقِيـا


وَأَهْدِ لها مِنْكَ النَّصْيحَـة َ إنّهـا **قَليلٌ ولا تَخْشَ الوُشَاة َ الأدانيـا


وقُلْ إنَّني والرَّاقصات إلى مِنـى ** ًبأجبُلِ جَمْـعِ ينتظِـرنَ المُناديـا


أصُونكِ عن بعض الأمور مَضَنَّة ** ًوأَخْشَى عليكِ الكاشِحِينَ الأعادِيا


تَسَاقَطُ نَفْسِي حِينَ ألْقَـاكِ أنْفُسـا **ًيَرِدْنَ فما يَصـدُرنَ إلاّ صوادِيـا


فإنْ أحْيَ أوْ أهْلِكْ فَلَسْـتُ بِزَائِـلٍلكم ** حافِظاً ما بَلَّ رِيقـي لسانِيـا


أقُولُ إذا نَفْسِي مِنَ الوَجْدِ أصْعَدَت **ْبها زَفرَة ٌ تَعتادُني هيَ مـا هيـا


وَبَيْنَ الحَشَا والنحْرِ مِنّي حَرَارَة ٌ **وَلَوْعَة ُ وَجْدٍ تَتْرُكُ القَلْبَ ساهِيَـا


أَلاَ لَيْتَ لُبْنَى لم تَكُنْ لـي خُلَّـة ** ًولم تَرَنِي لُبْنَى وَلَمْ أدْرِ ما هِيَـا


سلي النّاسَ هَلْ خَبَّرْتُ سِرَّكِ منهم **أخا ثِقَة ٍ أو ظاهر الغِـشِّ باديـا


وأخرُجُ من بين البيـوتِ لَعَلَّنـي **أُحَدِّثَ عنكِ النَّفسَ في السِّرِّ خاليا


يقول لي الواشون لَمَّا تظاهَـروا **عَلَيْكِ وَأضْحَى الحَبْلُ لِلْبَيْنِ وَاهِيَا


لعمري لقَبل اليوم حُمِّلت ما تَرى **وأُنذِرتَ مِن لُبنى الذي كنتَ لاقِيا


خَلِيلَيَّ مالي قَـدْ بَلِيـتُ ولاَ أرَى **لُبنى على الهجرانِ إلاَّ كما هيـا


ألا يا غُرَابَ البَيْنِ ما لَـكَ كُلَّمـا **ذكرتُ لُبينى طِرتَ لِي عَن شِماليا


أعِنْدَكَ عِلْمُ الغَيْبِ أم لَسْتَ مُخْبِري **عَنِ الحَيِّ إلاَّ بالذي قد بَـدا ليـا


فَلاَ حَمَلَتْ رِجْلاَكَ عُشّاً لِبَيْضَـة ** ٍولا زالَ عَظمٌ مِنْ جناحِكَ واهيـا


أُحِبُّ مِنَ الأَسْمَاءِ ما وَافَقَ اسْمَهَا **وأشبَهـه أو كـان مِنـهُ مُدانِيـا


وَمَا ذُكِرَتْ عِنْدِي لها منْ سَمِيَّـة ** ٍمِنَ النَّاسِ إلاّ بَلَّ دَمْعِـي رِدَائِيَـا


جزِعْتُ عليها لو أرى لي مَجزعاً **وأفْنَيْتُ دَمْعَ العَيْنِ لو كَانَ فَانِيـا


حَيَاتَـكَ لا تُغْلَـبْ عليهـا فإنَّـهُ **كَفَى بالذي تَلْقَى لِنَفْسِـكَ ناهِيَـا


أشَوقاً وَلَمّا تَمْضِ لي غَيْرُ لَيْلَـة ** ٍروُيَدَ الهوى حتَّى يَغُـبَّ لياليـا


تَمُرُّ اللَّيالـي والشُّهُـورُ ولا أرَى **وَلُوعي بهـا يَـزْدَادُ إلاّ تَمَادِيَـا


وقَدْ يَجمَعُ اللهُ الشَّتِيتَيْـنِ بَعدَمـا **يَظُنَّان كُـلَّ الظَّـنِّ أنْ لا تلاقيـا


فَما عَن نوالٍ مِن لُبنـى زيارتـي **ولا قِلَّة ُ الإلمام أن كُنـتُ قاليـا


ولَكِنَّها صَدَّتْ وحُمِّلْتُ مِنْ هـوًى **لها ما يَئُودُ الشَّامخاتِ الرَّواسيـا


وإني لاستغشي وما بيـن نعسـة **لعلّ خيالاً منـكِ يلقـى خياليـا




إلى اللهِ أشكو فَقدَ لُبنَى كَمَا شَكَـا

إلى اللهِ أشكو فَقدَ لُبنَى كَمَا شَكَـا **إلـى اللهِ فَقْـدَ الوَالدَيـنِ يَتِيـمُ


يَتِيمٌ جَفَـاهُ الأقْرَبُـونَ فَجِسْمُـهُ **نَحِيـلٌ وَعَهْـدُ الوَالِدَيْـنِ قَدِيـمُ


بَكَتْ دَارُهُمْ مِنْ نَأْيِهِـمْ فَتَهَلَّلَـتْ **دُمُوعِي فَـأَيَّ الجَازِعَيْـنِ ألُـومُ


أمُستَعْبِرٌ يَبكي مِنَ الشَّوقِ والهوَى** أَمَ آخَـرَ يَبْكِـي شَجْـوَهُ وَيَهِيـمُ


تَهَيَّضَني مِنْ حُبَّ لُبنـى علائـق **ٌوأصْنَافُ حُـبٍّ هَوْلُهُـنّ عَظِيـمُ


وَمَنْ يَتَعَلَّقْ حُـبَّ لُبْنَـى فُـؤَادُهُ **يَمُتْ أوْ يَعِشْ ما عَاشَ وهو كليمُ


فإني وإن أجمَعتُ عَنـكِ تَجَلُّـداً **عَلَى العَهدِ فيمـا بَيْنَنَـا لَمُقيـمُ


وإنَّ زَماننا شتَّتَ الشَّمْـلَ بَينَنَـا **وَبَيْنَكُـمُ فيـه العِـدَى لَمَشُـومُ


أفي الحَقِّ هـذا أنَّ قَلبَـكِ فـارِغٌ **صَحِيحٌ وَقَلْبِي في هَـوَاكِ سَقِيـمُ


فإن يحجبوها، أو يَحُل دونَ وصلهـا

فإن يحجبوها، أو يَحُل دونَ وصلهـا **مقالـة ُ واشٍ، أو وعـيـدُ أمـيـرِ
فلم يمنعُوا عينيَّ مـن دائـمِ البُكَـا **ولن يَملِكوا ما قـد يَجُـنّ ضَميـري
إلى الله أشكو ما ألاقي من الهـوى **ومِـن كُـربٍ تعتـادنـي وزَفـيـرِ
ومن كُرَبٍ للحبِّ في باطِنِ الحشـا **بأنعَـمِ حَالَـيْ غِبطَـة ٍ وسُــرورِ
فما بَرِحَ الواشونَ، حتى بـدت لنـا **بطـون الهـوى مقلوبـة ً بظُهُـورِ
لقد كُنتِ حَسبَ النَّفسِ لو دامَ وَصلُنا **ولكنّمـا الدنْيـا مَـتـاعُ غُــرور
سأبكي على نفسي بعيـنٍ غزيـرة ** ٍبُكاءَ حَزينٍ، فـي الوثـاقِ، أسيـر
وكنّا جميعاً قبلَ أن يَظهَرَ النـوى **لَوَ کنَّ کمْرَأً أخْفَى الهَوَى عَنْ ضَمِيرِهِ


يَقُولُونَ: لُبْنَى فِتْنَة ٌ كُنْـتَ قَبْلَهـا

يَقُولُونَ: لُبْنَى فِتْنَة ٌ كُنْـتَ قَبْلَهـا **بِخيرٍ فـلا تَنـدَمْ عَليهـا وَطلِّـقِ
فَطَاوَعْتُ أعْدَائِي وَعَاصَيْتُ نَاصِحِي **وأقْرَرْتُ عَيْنَ الشَّامِـتِ المُتَخَلِّـقِ
وَدِدْتُ وَبَيتِ اللهِ أنِّـي عَصيتُهُـمْ **وَحُمِّلتُ في رِضوانِها كُـلَّ مُوبِـقِ
وَكُلِّفْتُ خَوْضَ البَحْرِ والبَحْرُ زَاخِر **ٌأبيتُ على أثْبَـاجِ مَـوْجٍ مُغَـرِّقِ
كَأَنِّي أرَى الناسَ المُحِبِّينَ بَعْدَهـا **عُصَارَة َ مَاءِ الحَنْظَـلِ المُتَغَلِّـقِ
فَتُنْكِرُ عَيْنِي بَعْدَهـا كُـلَّ مَنْظَـر **ٍوَيَكرَهُ سَمعي بَعدَها كُـلَّ مَنطِـقِ

إذا عِبْتُهـا شَبَّهْتُهـا البَـدْرَ طالِعـاً

إذا عِبْتُهـا شَبَّهْتُهـا البَـدْرَ طالِعـاً **وَحَسْبُكَ مِنْ عَيْبٍ لها شَبَـهُ البَـدْرِ
لقد فُضَّلتْ لُبْنَى على الناسِ مثلمـا **على ألف شهرٍ فضِّلت ليلة ُ القـدرِ
إذا ما مَشَتْ شِبْراً مِنَ الأَرْضِ أرْجَفَتْ **مِنَ البُهْرِ حَتَّى ما تَزِيدُ علـى شِبْـرِ
لها كفـلٌ يرتـجُّ منهـا إذا مَشَـتْ **و مَتْنٌ كَغُصنِ البان مُضطمِرُ الخَصْرِ



أَرَى بَيْتَ لُبْنَى أصْبَحَ اليَوْمَ يُهْجَـرُ

أَرَى بَيْتَ لُبْنَى أصْبَحَ اليَوْمَ يُهْجَـرُ **وهجرانُ لُبْنَى - يا لكَ الخيرُ- مُنكرُ


أتبكِي عَلَى لُبْنَى وأنـتَ تركتَهـا ؟ **وكُنْتَ عليهَـا بالمـلاَ أنـتَ أقـدرُ


فإنْ تَكُـنِ الدُّنْيَـا بِلُبْنَـى تَقَلَّبَـتْ **علـيّ فلِلدُّنْيَـا بُطُـونٌ وأظْـهُـرُ


لَقَدْ كَان فيهـا للأَمَانَـة ِ مَوْضِـعٌ **وللكـفّ مرتـادٌ وللعيـنِ منظـرُ


وَلِلْحَائِـمِ العَطْشـانِ رِيٌّ بِرِيقِهـا **وللمرِح المختـالِ خمـرٌ ومُسْكـرُ


كأَنِّيَ فـي أُرْجُوحَـة ٍ بَيْـنَ أحْبُـلٍ **إذا ذُكْرَة ٌ مِنْهَا عَلَى القَلْبِ تَخْطُـر

لقدْ عَذَّبْتَني يا حُـبَّ لُبْنَـى


لقدْ عَذَّبْتَني يا حُـبَّ لُبْنَـى **فَقَعْ إمّا بِمَـوْتٍ أوْ حَيَـاة ِ


فإنَّ الموتَ أرَوَحُ مِنْ حياة ** ٍتَدُومُ على التَّبَاعُدِ والشَّتَاتِ


وَقَالَ الأقْرَبُونَ: تَعَزَّ عَنْهـا **فَقُلْتُ لَهُمْ: إذَنْ حَانَتْ وَفَاتي





آمل أن تنال استحسانكم .. للجميع شكري وتقديري..




التوقيع:

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حنش بن عبدالله غير متصل   رد مع اقتباس
 

 
قديم 14 Jan 2010   #2
ابو مازن ال عقيل
أمير الحروف والكلمات
 
الصورة الرمزية ابو مازن ال عقيل
افتراضي

يعطيك العافية ابا ماجد
اختيار جميل وتقديم اجمل
وحالة عشق مرير بدأ من
الوصال الحلال
وشبت نيرانه لواعج الفراق والطلاق
فكانت الجراح ثكلى ولم تلتئم
لك تحياتي وتقديري


التوقيع:


أنا وآحـِد من العـَالم أنا جملـّه تحتهـِا خـطْ
.................................................. .أحـَاسيسيْ { غـِريبه ] من بدآيتها لـ تآليها

أنا فـِي صفحـّه الدنيـِا حروفْ مآعليها / نقـط ،!
..............................................حيـآ تي مالقـيتْ اللـي " يتـِرجم " لي معـَـانيهآ

لكم كل الحب ..

ابو مازن ال عقيل غير متصل   رد مع اقتباس
 
 
قديم 14 Jan 2010   #3
نسيتني نفسي
عضو مميز
 
الصورة الرمزية نسيتني نفسي
 

افتراضي

طرح في غاية الرقي منك استاذي
سلمت أناملك ولا عدمنا جديدك...


نسيتني نفسي غير متصل   رد مع اقتباس
 
 
قديم 14 Jan 2010   #4
حنش بن عبدالله
كبار الشخصيات
افتراضي

الأخ العزيز وابن الخال وابن الخاله الوقورين والصديق الوافي / أبو مازن العقيل
مرورك على متصفحي ذكرى , وكلماتك تهدى , وعباراتك تسدى ..
أشكرك على مرورك , وعلى مشاركتك التي تلامس الشعور وتحرك المشاعر
تحيااااااااااااااااااا تي
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


التوقيع:

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حنش بن عبدالله غير متصل   رد مع اقتباس
 
 
قديم 14 Jan 2010   #5
حنش بن عبدالله
كبار الشخصيات
افتراضي

نسيتني نفسي
أشكرك على مرورك ولك مني أجمل تحية
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


التوقيع:

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حنش بن عبدالله غير متصل   رد مع اقتباس
 
 
قديم 17 Jan 2010   #6
عطر المكان
مراقب عام
افتراضي

دائما انت نجم

فعادة النجم السطوع

دمت في خير دائما

لقد سرحت بنا في أجمل بيوت الشعر

اهنئك على مميزك وجهدك

تحيااتي لك


التوقيع:

آليوم .. ! آنآ هنـآ . . ] . متواجدـ . "ولـكن سوف يآتي يوم وآكون . . [
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
سبحانك ربي استغفرك وأتوب إليك

عطر المكان غير متصل   رد مع اقتباس
 
 
قديم 17 Jan 2010   #7
حنش بن عبدالله
كبار الشخصيات
افتراضي

الغااالي / عطر المكان
أشكرك على مرورك ومشاركتك وحسن ظنك
ودمت بخير ... تحياااااتي وتـقديري لشخصك العزيز .....


التوقيع:

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حنش بن عبدالله غير متصل   رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد منتدى مُنتدى الشعر والأدب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مختارات من الديكور الاحمر والبني بنت الاسلام مُنتدى عالم الديكور 0 19 Jan 2012 12:26 AM
مبنى على شكل موج البحر‏ روح التفاؤل مُنتدى استراحة الأعضاء 0 11 Jul 2011 11:23 AM
مختارات من أجمل ما قرأت abuabaziz المُنتدى العام 2 25 Jul 2010 01:36 PM
::فعل مبني للمجهول..:: انسان مُنتدى الأدب الفصيح 2 08 May 2010 12:54 AM
مختارات من المريخي المختلف مُنتدى الشعر والأدب 6 18 Apr 2008 05:46 PM


الساعة الآن 08:01 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 تطوير موقع الجادية الرسمي
المواضيع تعبر عن رأي صاحبها وليس لإدارة المنتدى أدنى مسؤولية في ذلك